بلاغ هام من المدير العام للأمن الوطني -- أزيد من مائة تعيين في مجلس الوزراء (بيان) -- ريم ميديا ينشر صور القتلةالحقيقيين للعالم و الشاعر ولد ألمّا، و تشير إلى أن الصور التي سَبق وأن نشرناها هي فعلا لمجرمين و لكن ليسوا هم قتلة ولد ألّمَا. -- هذه الشخصيات ستخضع للإستجواب من طرف شرطة الجرائم الاقتصادية -- (تقرير مصور) تلبية لطلب من اتحاد المحامين العرب، نقابة المحامين الموريتانيين تنظم وقفة تضامنية -- ولد عبد العزيز تحت الإقامة الجبرية نص الأمر القضائي -- اللجنة الشبابية ل UPR تعرض رؤيتها لإشراك الشباب على الوزير الأول -- كيف تستفيد موريتانيا من ارتفاع أسعارخامات الحديد؟ -- وزير الدفاع الوطني يستقبل المفتش العام للقوات المسلحة السنغالية -- برلمانيون يشكون الرئيس السابق أمام المحكمة --      

 

غزواني القائد الجديد لمجموعة الساحل

الأربعاء 28-04-2021


أثارت وفاة ديبي المفاجئة مخاوف كبيرة من تدهور الأمن في منطقة الساحل أو فشل مجموعة الساحل المعروفة ب G5 لحجم ودور إتشاد الكبير فيها خاصة قوة الرئيس ديبي الذي راكم 30سنة من السلطة المطلقة في بلده الأمر الذي جعله في قلب الأحداث في المنطقة وفي البلدان المجاورة وأعطاه تأثيرا ورؤية أوسع ويد طولى في المنطقة وخوله لعب دور محوري في الحرب على المتطرفين في الساحل وفي شمال مالي خصوصا .
هذا الدور وتلك المكانة أصبحا بعد وفاته في حكم الشاغرين، وهو ماجعل المنطقة مهزوزة خاصة بالنسبة لمقاربة الحرب ضد الإرهاب وبالنسبة لمجوعة الساحل ،وهذا أيضا ما جعل فرنسا بصفة خاصة تصاب بهلع كبير إزاء الوضع وهي التي تحسب الوقت بالثانية لكي تغادر بجنودها عن المنطقة بسبب التكاليف الباهظة لمكوثها في شمال مالي مليار دولار سنويا مقابل إدارة العمليات العسكرية و وجودها هناك، وأفق مظلم .لكن يبدو أنهم وجدوا ضالتهم في الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني حيث قال فرانسوا لونكل برلماني مدى الحياة بسبب التجديد له 8 مرات في البرلمان الفرنسي على حسابه على تويتر

"بعد وفاة إدريس ديبي الرئيس الموريتاني والنيجري هما مفتاح الأمن في منطقة الساحل، والرئيس غزواني هو الضامن حاليا الأمن واستغلال القضاء في بلده ".
بينما غرد جانه لوي كوستيس عمدة ونائب رئيس الحزب الجمهوري ووبرلماني سابق على حسابه على تويتر
" الرئيس غزواني هو الذى بنى قوة الجيش المو ريتاني حين كان على رأسه ،ويفرض نفسه اليوم كزعيم لمجموعة الساحل. موريتانيا هي الدولة الأكثر أمنا والأكثر استقرارا في المنطقة ".
ويعد غزواني من حيث الخبرة والتجربة بالنسبة لدول الساحل خاصة فيما يتعلق بملف شمال مالي هو الوريث الأكثر تأهيل بالنسبة لمراكمة الخبرة والقدرة على إدارة الملف، نتيجة لأنه شارك في بداية تكوين المجموعة حين كان قائدا للجيش الموريتاني وظل يسير الملف من الناحية العسكرية والأمنية ،الأمر الذي يؤهله لقيادة المجموعة دون أي مشكلة وهذا ما أعرب عنه الفرنسيان بكل موضوعية .

العلم



 

أسعار البنك المركزي الموريتاني ل 16 - مارس 2021

- 1 أورو الشراء: 42,74 البيع: 42,17

- 1 دولار الشراء: 35,83 البيع: 36,19

رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية في حوار خاص مع «الاتحاد»: علاقاتنا بالإمارات عميقة.. ورؤيتنا واحدة

مقابلة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني مع صحيفة لموند الفرنسية

تحديات الاقتصاد الموريتاني


الخروج على المشهور علنًا/القاضي أحمد عبد الله المصطفى


موريتانيا الموازية: المظاهر وآليات المواجهة / المصطفى ولد البو - كاتب صحفي


بنضارة لغوية منقطعة النظير سيدي ولد دومان، يرثي الرمز العُروبي محمد يحظيه ولد أبريد الليل


 

Flash Video - 7 ميغابايت