حسبنا الله ونعم الوكيل -- (وثيقة رسمية) تعميم من وزير الداخلية إلى كافة الولاة والحُكام و رؤساء المراكز الإدارية -- "شاهد بالصور" عواصم العالم الفولاذية وحتى سيدة بقاع الأرض خاوية على عروشها -- وزارة الصحة تنفي ما تداولته بعض مواقع الأخبار -- أبناء لبراكنه البررة ينتفضون لمآزرتها، (وفي ذلك فليتنافس المتنافسون). -- (عاجل) تعميم رسمي من وزارة الصحة ينذر كل طبيب ينشر معلومات مفزعة -- عاجل (بيان رسمي) من وزارة الداخلية يحدد حدود مدينتي أنواكشوط و كيهيدي -- (بيان رسمي) من وزارة الصحة يبشر بخير -- (فضيحة) الولايات المتحدة الأمريكية تعترف بصناعة فيروس كورونا -- (وثيقة رسمية) إجراءات صارمة هي الأولى من نوعها في تاريخ موريتانيا "بيان من وزارة الداخلية" --      

 

الأحزاب الداعمة لمرشحي المعارضة ترفض نتائج الانتخابات

الخميس 4-07-2019


عبرت مجموعة من الأحزاب السياسية الداعة لمرشحي المعارضة الموريتانية اليوم (الخميس)، عن رفضها لنتائج الانتخابات الرئاسية، التي وصفتها ”بالمزورة“ و ”المنافية لإرداة الناخب الموريتاني“.

وقالت الأحزاب في بيان لها، إن الانتخابات الرئاسية التي أجريت في 22 يونيو المنصرم ،حكمها التسيير الأحادي، من طرف ”نظام يصر على السلطة، بالتمالؤ مع لجنة وطنية للانتخابات منحازة ومجلس دستوري غير مستعد للقيام بمهامه القانونية بشكل منصف“، على حد تعبير البيان.

وعبرت الأحزاب عن استنكارها الشديد لقرار المجلس الدستوري، الذي وصفته بالمخيب لآمال الموريتانين، “في تصحيح الأخطاء الفادحة التي ارتكبتها لجنة الإشراف الأحادية على الانتخابية”، وفق تعبير البيان.

وأضافت الأحزاب، أن البلاد تدخل أزمة انتخابية، متهمة النظام بمحاولة التغطية على هذه ” الأزمة الانتخابية“ “عن طريق إطلاقه موجة من القمع لا سابق لها، تجسدت عبر الاعتقالات الواسعة والاختطاف والتضييق على الحريات العامة، كطقع خدمة الإنترنت، ومنع المتظاهرين وغلق مقرات الحملات”، وفق نص البيان.

كما استنكرت الأحزاب في مؤتمر صحفي اليوم، اعتقال الإعلامي أحمدو ولد الوديعة وطالبت بإطلاق سراحه فورا، وحضر المؤتمر الصحفي مرشحو المعارضة الموريتانية الأربعة، بيرام ولد الداه ولد أعبيد، وسيدي محمد ولد بوبكر، وكان حاميدو بابا، ومحمد ولد مولود.

واتهمت الأحزاب النظام بمحاولة إضفاءِ جو من التفرقة على أسس أثنية وشرائحية بين المواطنين المناوئين لما جرى من ”اختطاف للمسار الانتخابي“، وفق تعبير البيان.

وفي الوقت ذاته، أعلنت الأحزاب استعدادها للمساهمة في “أي جهد من شأنه أن يساعد في إخراج البلاد من أزمتها الحالية التي وضعها فيها النظام“، وفق نص البيان.

ووقع على البيان الأحزاب التالية (الاتحاد الوطني للديمقراطية والتنمية، الاتحاد الوطني من أجل التناوب الديمقراطي (إيناد)، اتحاد قوى التقدم، الاتحاد من أجل الحوار بين مكونات الشعب الموريتاني (ديكاليم)، التحالف من أجل العدالة والتنمية، تكتل القوى الديمقراطية، التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل)، الجبهة التقدمية للتغيير، الجبهة الجهمورية للوحدة والديمقراطية، حزب إعادة التأسيس، حزب التغيير الموريتاني (حاتم)، حزب العدالة والمساواة والحرية، حزب الصواب، قوس قزح، حزب المستقبل).



 

أسعار البنك المركزي الموريتاني من 18-04-2019 إلى 22-04-2019

- 1 أورو الشراء: 41,03 البيع: 41,44

- 1 دولار الشراء: 36,45 البيع: 36,81

رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية في حوار خاص مع «الاتحاد»: علاقاتنا بالإمارات عميقة.. ورؤيتنا واحدة

مقابلة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني مع صحيفة لموند الفرنسية

بعيدا عن التملق و إنْصافًا للحَق/ بقلم المخطار ولد جدو


تنقية الإعلام العمومي دعم للإصلاح / بقلم الولي ولد سيدي هيبه


احد أبرز رموز الصحافة الوطنيةمعرفة وخبرة و ثقافة، يُعلق على إبعاده من لقاء الصحافة بالرئيس


ارجوك نذيرو لا تفشل /محمد "شنوف" مالكيف (تدوبنة)


 

Flash Video - 7 ميغابايت