(صورة) هؤلاء الشناقطة حجوا بيت الله الحرام قبل 80 سنة -- عصابة تقتحم منزلا وتسلب سكانه مبلغا ماليا ومجوهرات ثمينة -- بوادر أزمة داخل المنتدى حول رئاسته الدورية -- منظمة حقوقية تكشف اغتصاب قاصر من طرف مدرسها -- صورة نادرة جدا لرمي الجمرات قبل 100 عام والغريب هو حضور لافتة ترويج لمشروب كوكا كولا أنذاك -- توضيح حول إشعار تعليق خدمة بث بعض التلفزات التجارية -- فضيحة: مؤسسة عمومية تطرد اطارا وقياديا في الحزب الحاكم بسبب انتقاده للوزير الاول (وثائق وتفاصيل صادمة) -- اعتقال مدير عام شركة صيانة الطرق ENER -- الكشف عن احتياطات موريتانيا من الغاز الطبيعي (أرقام) -- رسالة مفتوحة إلى رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز --      

 

أمن الطرق يوضح ملابسات ما قام به عناصره عند شارع المقاومة

الخميس 15-06-2017


تداولت بعض المواقع الإلكترونية خبرا يتعلق بعنصرين من التجمع العام لأمن الطرق،. وبالنظر لما تضمنه ما نشر بخصوص الخبر المذكور من مغالطات، وتزييف للحقائق، فإن التجمع العام لأمن الطرق، ومساهمة منه في إنارة الرأي العام حول هذه الحاثة، يود أن يؤكد ما يلي :

أن عنصرين من التجمع العام لأمن الطرق كانا يقومان بمهامها العادية عند ملتقى طرق المقاومة بمقاطعة تيارت عندما مرت بهم سيارة مظللة النوافذ، وبدون لوحة أرقام، يقودها أجنبي، وقد لاحظ مصدر شاهد الحادثة أن عنصرا أمن الطرق تبادلا حديثا وديا مع سائق السيارة، بطريقة توحي أنهما على علاقة سابقة، ويعرفان بعضهما ، وهو ما أكدته التحريات والتحقيقات التي قام بها التجمع العام لأمن الطرق لاحقا، ، وعلى إثر ذلك قرر التجمع تحويل العنصرين “تأديبيا” إلى مدينة ازويرات عاصمة ولاية تيرس الزمور، وذلك عقابا لهما على عدم تطبيق الأوامر الصارمة من القيادة التي تقضي بحجز أي سيارة مظللة النوافذ، أو غير مرقمة بغض النظر عن سائقها، وكذلك لادعائهما أن سائق السيارة عسكري ولم يتوقف لهما، وهو ما ثبت يقينا أنه كذب، فتمت معاقبتهما بهذا الإجراء، وهذا هو كل ما حدث، وهو موثق بالصوت والصورة
إن التجمع العام لأمن الطرق يهيب بالمواقع الإلكترونية من أجل تحري الدقة في ما تنشر، والاتصال بالمصالح المعنية في التجمع العام لأمن الطرق للحصول على المعلومات الدقيقة، خاصة وأن أبواب التجمع مفتوحة أمام جميع المواطنين، وخاصة الصحفيين …

مكتب العمليات والتكوين بالتجمع العام لأمن الطرق



 

أسعار البنك المركزي الموريتاني من 19/06/2017 إلى 30/06/2017

- 1 أورو الشراء: 401,19 البيع: 405,22

- 1 دولار الشراء: 358,2 البيع: 361,61

في مقابلة مثيرة.. دداهي ولد عبد الله يبرر تسليمه ولد صلاحي للامريكيين

الرئيس ولد عبد العزيز في مقابلة مع صحيفة لموند يتحدث عن الأمن و المأمورية والبيظان (ترجمة المقابلة)

(فإذا نزل بساحتهم فساء صباح المنذرين).. هامش على تفاهات "سيدي عالي" محمد ناجي ولد أحمدو


مستشار الرئيس يكتب: بائع المارلبورو


التواصل الاجتماعي والرأي العام.. التأثير العميق / د.أحمد سالم ولد الفاضل


قبل أن تنتسب للإخوان...


 

Flash Video - 7 ميغابايت