قتلى وجرحى في حريق بلكصر (فيديو) -- الإعداد في باريس لقمة نواكشوط! -- نواكشوط : قتيل و4 جرحى حصيلة اعتداءات من عصابات مسلحة (هويات) -- توقيف زورق يقل 50 مهاجرا سريا من السينغال قبالة شواطئ نواذيبو -- حقوقيون وساسة يزدحمون ويشتبكون يالأيدي على مائدة "إفطار" أمريكية في نواكشوط (صور) -- قتيل وجرحى في حادث مروع على طريق روصو -- الإعلان في نواكشوط عن وفاة الأمير السابق لجماعة الدعوة والتبليغ (صورة المعني) -- مجلس الوزراء: تعيينات في الفتوى والمظالم والميزانية "بيان" -- الدكتور محمد ولد أممد خارج أسوار السجن بحرية مؤقتة (تفاصيل) -- نواكشوط: نزع لافتات تطالب بمأمورية ثالثة --      

 

الدكتور دخل الحكومة شريفا.. وخرج نظيفا

الخميس 1-06-2017


بادو ولد محمد فال امصبوع

تحدث البعض بإسهاب عن ظروف ودواعي ودوافع إقالة الدكتور مولاي ولد محمد لغظف من منصبه الوزاري الرفيع.
تحليلات يعتمد بعضها على المنطق والبعض الآخر يستقرئ مجريات الأحداث، وتهجم وتشف من البعض الآخر، غير أن كل القيل والقال في الموضوع يبقى رجما بالغيب، ويبقى الأكيد بل المؤكد والذي أجمعت عليه كل الأطراف هو أن الوزير الدكتور خرج مرفوع الرأس لم تشب تسييره أية شائبة منذ وطئت قدماه مكاتب الوزارات التي أدارها ، ولم ينزل قط لمستنقعات التنابز وسيئ القول، ولم يصدر منه ما يغيظ عدوا ولا صديقا، وبذلك يكون الدكتور قد دخل الحكومة شريفا وخرج منها نظيفا..
أما الأهم فهو أن الدكتور كغيره من عظماء رجال الدولة يبقون جنودا يركبون أحصنتهم حين النداء ويستريحون استراحة المحارب الشجاع حين تطلب منهم القيادة ذلك، ولا يتعلق تعيينهم أو تفريغهم بعلاقاتهم بالنظام فهي ثابتة كرواسي الجبال لا تحركها رياح المرجفين ولا صناع الشائعات...
بخبرتي في الدكتور مولاي ولد محمد لغظف، وبكوني شاهدا على جزء كبير من الحياة السياسية لهذا الرجل العظيم، لا يسعني إلا أن أقول إنني شخصيا تعلمت منه أشياء كثيرة، أولها حسن الخلق وصفاء النية، وثانيها الإخلاص من أجل الإخلاص فقط لا غير، وثالثها التعامل بهدوء وروية وعقلانية مع أصعب الظروف، و رابعها عدم النزول إلى مستنقعات الصراعات غير المجدية مهما حاول الخصم جري إلى ذلك، و خامسها احترام الخصم والعمل على امتصاصه بدل مصارعته، وآخرها البذل والعطاء بغير حدود والحياء عند تقديم الشكر بل والتهرب منه.
معينا كان أو مفرغا يبقى الدكتور مولاي ولد محمد لغظف الجبل الراسي الذي لا تهزه عاديات الأباطيل، ولا تغير مواقفه إغراءات الزمن الرديء.



 

أسعار البنك المركزي الموريتاني من 17/01/2018 إلى 18/01/2018

- 1 أورو الشراء: 43,16 البيع: 43,59

- 1 دولار الشراء: 35,63 البيع: 35,27

ولد عبد العزيز ينفي دعمه مرشحا محددا لخلافته، ويتحدث عن علاقته بولد بوعماتو ( مقابلة )

ولد كبد: المجالس الجهوية الحالية تختلف عن روح الإصلاح الذي كنا بصدده (مقابلة)

إلى التاجر بيرام قبل أن يتسلم "ماكرون" رسالتك!! / عزيز ولد الصوفي


امتحان البكلوريا فى موريتانيا .. وامتحان الحج فى إندونيسيا


والمجلس على الأبواب وقد بلغت القلوب الحناجر


فظائع القتل والجريمة في البلد / سيد محمد ولد حيلاجي


 

Flash Video - 7 ميغابايت